الرئيسية / الجسم السليم / علاج الوسواس القهري بالأعشاب

علاج الوسواس القهري بالأعشاب

علاج الوسواس القهري بالأعشاب.

ما هو الوسواس القهري؟

بعتبير علاج الوسواس القهري بالأعشاب علاجا مهما للغاية لما له من مزايا تقلل من تكاليف العلاجات النفسية المادية والمعنوية.

وحتى ان لم تكن تعرف هذا المرض جيدا فالأكيد أنك سمعت عنه، وفي هذا الموضوع سنحاول أن نفصل الأمر قليلا ونتعرض لتعريف هذا الداء وأسبابة وسبل علاجه.

يعتبر الاخضائيون الوسواس القهري مرضا وراثيا يحدث لدى الانسان نتيجة تعرضه لضغط نفسي كبير يؤدي الى حدوث خلل في انتقال رسائل المخ الى باقي اعضاء الجسم، فالمخ عند التواصل مع الأعضاء يتم ذلك عن طريق مادة تسمى السروتونين، ويظهر الوسواس القهري بسبب نقص في هذه المادة.

ويؤثر الوسواس القهري على ثلاث نواحي وهي:

  • الافكار التي تجعل الشخص يشعر بالقلق والوساوس بشكل دائم.
  • القلق الذي يعيش فيه المريض ويحياه، وهو ما يؤثر ليس فقط على حياته لوحده وانما على كل المحيطين به.
  • التصرفات التي قد نجدها غريبة شيء ما، وبالنسبة له كمريض فهي نتيجة حتمية لشعوره بالقلق ومحاولة منه الى التخفيف من القلق والوسواس.

وبالتالي فان الأمر مخالف تماما لاعتقاد البعض أن الوسواس القهري نتيجة لمشكلة نفسية، بل ينتج عن سبب عضوي.

أعرض الوسواس القهري:

يمكن تفصيل أعراض الوسواس القهري الى قسمين:

* * ما يرتبط بالعادات والسلوك ومن بينها:

  • تجميع الأشياء.
  • الاكثار من التدقيق والتأكد.
  • الالحاح في التنظيف والغسل.

** ما يرتبط بالشك والوسواس الفكري ومنها:

  • التكرار بشكل مبالغ فيه ومستمر.
  • وجود أفكار عنيفة.
  • حب تملك شديد للأشياء.
  • المبالغة في التفكير في التخلص من النجاسة والقذارة.
  • الحاجة الملحة والدائمة الى التسوق.
  • الشك المبالغ فيه.
  • وجود أفكار غريبة عن الدين.

علاج الوسواس القهري بالأعشاب:

بالنسبة لعلاج الوسواس القهري فالأفضل دائما هو استعمال الأعشاب الطبيعية ومنها:

  • عشبة يوحنا أو الهيوفاريقون: بصفها المختصون على أنها أفضل العلاجات لمرض الوسواس القهري لما تتوفر عليه من مواد ومن أهمها مادة الهيبريسين المعالجة ايضا للاكتئاب وبعض الاضطرابات النفسية مثل القلق.
  • الكافا: من بين أفضل العلاجات للمشاكل النفسية مثل القلق والتوتر والاكتئاب وايضا علاج طبيعي فعال للوسواس القهري.
    ويتم تناولها كعلاج على شكل كبسولات أو بعد استخراج زيوتها، لكن لا يجب ان تستعمل اثناء تناول المهدئات أو الأدوية المنومة وعلاجات الاكتئاب، يشار الى ان الكافا عشبة منبهة لذا لا ينصح بتناولها قبل الذهاب الى النوم.

    عشبة الناردين أو الفاليرين: تضم عناصر مهمة تحارب القلق والتوتر وهي عشبة مهدئة تسبب النعاس لذا يفضل عدم استخدامها قبل السياقة لمسافات طويلة كما يستحب تناولها قبل الذهاب الى النوم.