الرئيسية / الأم والطفل / أسباب عدم نوم الطفل الرضيع

أسباب عدم نوم الطفل الرضيع

التعامل مع الأطفال حديثي الولادة هي عملية حساسة للغاية وتتطلب كثيرا من الجهد والتركيز، ويترتب تعب وارهاق كبير خاصة اذا تعلق الأمر بالنوم وانتظامه بالنسبة للطفل الرضيع، حيث تشتكي العديد من الأمهات الحديثات من عدم نوم أطفالهن بشكل منتظم وخاصة أثناء الليل وفي الشهور الاولى من حياة المولود، وهو أمر طبيعي جدا

وفي البداية لا بد من الإشارة الى هذه المعلومات المهمة التي قد تعطي نظرة أولية عن أسباب عدم نوم الظفل الرضيع، لان النوم الصحيح والكافي للرضيع أساسي لكون له نمو عقلي وجسمي عادي، وجهل الأم لهذه التفاصيل قد يلحق الأذى بطفلها:

  • لا تتفاجئي عزيزتي الأم أن كان طفلك ينام كثيرا فهو أمر عادي وقد تصل ساعات نوم الرضيع الى 16 يوميا.
  • الرضيع يتغذى باستمرار وقد تصل فترات الرضاعة الى 12 مرة في اليوم أي أنه سيستقظ بالليل أيضا للتغذية, وقد تكون الفترات الفاصلة 4 أو 5 ساعات وقد تتقلص الى ساعة واحدة أو 45 دقيقة فقط.
  • لا فرق لدى الرضيع بين الليل والنهار وخاصة في شهوره الأولى وهي مرحلة عابرة فلا داعي للقلق وفي هذه الحالة أفضل حل بالتسبة للأم هو أخذ قيلولة متى استطاعت ذلك حتى ترتاح من ارهاق النوم القليل ليلا,
  • يحاول بعض الاباء وضع جدول لنوم أطفالهم وتدريبهم عليه لكن الأمور لا تسير بهذه الطريقة فعلينا أن نفهم أن النوم والاستيقاظ عند الرضيع برمجة الهية لا يجب أن نتدخل فيها وان نومه أو استيقاظه هو لحاجة بيولوجية لديه اما للغذاء أو الراحة .
  • على الوالدين اقتسام العناية بالطفل خلال الليل لتجنب الارهاق لدى الأمهات والذي قد يؤدي الى الاصابه بالاكتئاب في بعض الأحيان,

وأما عن أسباب عدم نوم الرضيع فيمكن نذكر منها:

  • عدم ادارك الفرق بين الليل والنهار لدى الرضيع وبالتالي فلا يمكنه النوم وفق البرمجة التي تكون لدى الكبار اذ لا ينتظم عادة النوم لدى الرضع الا بعد الأسبوع السادس على الأقل
  • قد يقاوم الطفل النوم ان بقي مستيقظا لفترات طويلة دون أن ينام بل أن بعض الأمهات تتعمدن ابقاء اطفالهن مستيقظين لساعات طوال ظنا منهن أن الطفل سينام لوقت أطول أثناء الليل مما يعطيهن وقتا أكثر للنوم فتكون النتيجة عكسية.
  • بعض الأطفال يخافون من الابتعداد عن امهاتهم وهو ما يسمى“ظاهرة القلق من الانفصال عن الأم” فيظل ممسكا بتديها في فمه حتى ولو لم يكن يرضع فقط ليشعر بالاطمئنان ويمكن معالجة هذه الظاهرة بالتحدث الى الرضيع ببضع كلمات وطمأنته انك الى جانبة، في كل مرة الى أن تتحسن حالته ويشعر بالأمان
  • انسداد مجرى التنفس اما من خلال الأنف، ومن العلاجات الانية لهذا المشكل اعصري حليب الثدي في انف الرضيع لتمر بضع قطرات الى انفه وسيشعر بعدها بتحسن تدريجي وينام مرتاحاأما ان كان السبب اللحمية فمن الأفضل استشارة طبيب طفلك للبحث عن العلاج الأفضل لهذه المشكلة
  • الحاجة الى الغذاء من الاسباب التي توقظ الرضيع حيث ان شعوره بالجوع يجعله يستيقظ ويبكي للحصول على الطعام.
  • بلل الحفاظ أيضا يشكل عائقا يحرم الطفل من النوم لذا اعتني بالحفاظ وتاكدي دائما أنه غير مبلل حتى ينام الرضيع براحة أكثر.
  • قد يكون السبب أيضا بعض الأوجاع البسيطة العادية في المعدة الناتجة عن عدم تأقلم الرضيع مع النظام الغذائي الجديد أو تناوله لحليب بارد أو حليب الأم التي تناولت بعض الأطعمة التي تسبب الانتفاخات والغازات.
  • اصابته بالام في الحلق أو الأذن او الحمى قد تمنعه من النوم ليلا أيضا.
  • نوم الطفل كثيرا بالنهار قد يحقق لديه الاشباع فلا يستطيع النوم ليلا لكن هذا لا يعني أن نترك الرضيع بدون نوم خلال النهار.
  • المكان الذي ينام فيه الرضيع يجب أن يتوفر على شروط الراحة من اضاءة مناسبة وتهوية ودرجة حرارة معتدلة في الصبف والشتاء حيث الحرارة الشديدة أو البرد القارس، كما يجب أن تكون غرفته نظيفة وبعيدة عن الحشرات والباعوض المزعج والذي قد سبب للرضيع مشكل أثناء نومه.
  • ملابس الرضيع أثناء النوم يجب أن تكون مريحة، فلا تكون ضيقة جدا حتى يتنفس بسهولة كما يجب أن تكون خالية من الأزرار وناعمة ومناسبة للفصل الذي نوجد به.

نصائح تساعد الطفل على النوم بشكل أفضل خلال الليل:

  • تناول غذاء سليم وصحي خلال النهار يساعد الرضيع على النوم بشكل جيد دون أن يشعر بالجوع كثيرا بالنسبة للاطفال مع عدم اغفال شرب الماء بانتظام وبالقدر الكافي أيضا لمن هم فوق الستة أشهر، وللاطفال أقل من 6 أشهر يجب الانتباه الى تناول العدد الكافي من الرضعات وبالكمية المناسبة,
  • ممارسة بعض الأنشطة البدنية الخفيفة والمناسبة لسن طفلك حتى يشعر ببعض التعب الذي يساعده على النوم والاسترخاء ليلا,
  • تدليك طفلك قبل النوم أمر جيد للاسترخاء والهدوء المساعد على النوم,
  • إن كان الجو مناسب فلا بأس في أخذ حمام خفيف دافيء وهو أمر رائع يساعد طفلك على النوم.
  • تغيير الحفاظ ومراقبته خاصة عندما يكون طفلك مصابا بالاسهال لان البلل قد يسبب له التهابات جلدية مؤلمة في منطقة الحفاظ تجعله غير قادر على النوم,
  • التحدث مع طفلك و طمأنته أمر ضروري ليشعر بالأمان وينام بهدوء.
  • وضع لعبة في المكان الذي ينام به ليلا ليسهل عليه التعرف على الليل والنوم بشكل عميق.
  • استشارة الطبيب ان كان هناك داعي لذلك ,